الرئيسيةالجمال ونمط الحياةأغذية غير متوقعة تعيق خسارة الوزن

أغذية غير متوقعة تعيق خسارة الوزن

قد تندهشين حين تعرفي ان اسباب مشاكلك الصحية والنفسية ترجع في الأساس إلى الطعام والشراب وما يتعلق به من سوء الاختيار، فتجدي أن أسلوب حياتك اليومية وما يتعلق بالناحية الغذائية تعج بالأخطاء وكذا أغذية تعيق خسارة الوزن. لذلك كان لزاما أن تعيد النظر فيما تأكلين من حيث الاختيار السليم أفضل.

مفهوم النظام الغذائي ومراقبة الغذاء وفقدان الوزن
مفهوم النظام الغذائي ومراقبة الغذاء وفقدان الوزن

والكم والكيف لكي تمضي في طريقك نحو التعديل من أجل وزن مثالي وصحة لكي تتحقق هذه الأهداف لابد من إدراك حساسية ودقة وخطورة سوء التغذية على الصحة الجسدية والنفسية ولابد من التسلح بالمعرفة والوعي وقوة الإرادة والعزيمة لأن عاداتك القديمة وجسمك سوف يقاوما بالتأكيد ولو لفترة وجيزة الاستجابة لمحاولة التغيير.
إذا نجاحك يتوقف في المقام الأول عليك ثم على دعم المحيطين بك.

أقرأ أيضا : أهم الأنظمة الغذائية الأساسية وفوائدها لبشرة صحية

النصانح العامة لنجاح أي نظام غذائي

إن التضور جوعا هو أفضل طريقة لزيادة الوزن ، فالجسم يعمل بالغريزة فيعتقد أنه مقبل على مجاعة فيخزن احتياطية للأزمات ويتحفظ على المخزون وذلك من شأنه أن يؤدي إلى ازدياد احتمال اكتساب الجسم للدهون أكثر منه عند تعدد الوجبات، ولمحاولة ضبط الوزن وضعنا خطة مؤلفة من التالي:

  • يجب التركيز على القيمة الغذائية لأي طعام تأكلينه بالإضافة إلى الحلاقة التي يوفرها لك.
  • تناولي ثلاث وجبات أساسية كل يوم لا تفويتي إحدى الوجبات لضيق الوقت لتخفيف الوزن، فقد يؤدي ذلك بالتأكيد إلى اكتساب المزيد من الدهون.
  • اختبار الكربوهيدرات غير المكررة
  • تناولي الكثير من الخضار والفاكهة الطازجة
  • تناولي السمك وتجنبي اللحوم الدسمة

اختيار الأطعمة المناسبة لفقدان الوزن
اختيار الأطعمة المناسبة لفقدان الوزن

والأن معدلات حرق الغذاء تكون في الصباح أكثر منها في المساء وتكون في أوجها بداية من الساعة 7 صباحا وتنحدر تدريجيا إلى آخر النهار الساعة 6. وجب التركيز على وجبة الفطور الصباحي وتناول الوجبات اليومية خلال هذه المدة .

أقرأ أيضا : كيف تتوقفين عن فقدان الجمال مع تقدم العمر

  1. أخر وجبة يجب ألا تتعدى الساعة الثامنة مساء وإذا كنت من هوا السهرة اكتفي عند الشعور بالجوع بسلطة الزبادي والخيار أو قطعة بروتين .
  2. تناولي ثلاث وجبات أساسية كل يوم، الأمر الذي يساعد في الحفاظ على استقرار مستوى السكر في الدم، و تثبيت مواعيد الوجبات هو السر الأكبر فيتعود الجسم على احتياجاته والتحكم في الجوع ونجاح النظام الغذائي
  3. عند الشعور بالجوع تناولي وجبة صحية خفيفة بين الوجبات الأساسية تتشكل من الفاكهة الطازجة أو المجففة، أو حفنة مكسرات غير مملحة مثل اللوز والجوز .وكذلك الخضار النيئة كالخيار والفقوس والخس والجزر حبذا لوينقع في الخل فهو لذيذ وصحي.
  4. يمكن الاستغناء عن العصائر الطبيعية لكي لا تؤثر سلبا على النظام الغذائي وزيادة السعرات الحرارية ، إذ أن كوبا واحد من العصير الطبيعي يحتوي على ما يعادل أو يزيد عن 300 سعرة حرارية لأنه يحتاج إلى أكثر من حبات برتقال، يمكن تناول نصف كوب فقط ويفضل تناول ثمرة كاملة بالمبادلة
  5. الفاكهة مهمة جدا لذا يمكن استبدال بعض الأكلات بالفاكهة ولا يعني الإكثار منها . فيمكن استبدال وجبة الغداء بوجبة فاكهة لذيذة ومغذية ومنعشة خاصة في أيام الصيف الحارة .
  6. تناولي المشروبات الساخنة أوالباردة الطبيعية على أن تخلو من السكر كالنعناع والكركديه والترنجيه والينسون والليمون . ولا ضرر وشرب القهوة والشاي باعتدال دون إضافة السكر أو باستخدام بدائل السكر الصحية الآمنة.
  7. شرب الماء يفضل قبل وبعد الوجبات بنصف ساعة، وشرب الماء أثناء الوجبات غير مستحب إلا عند الضرورة أو العطش الشديد وشربة ماء بسيطة تكفي، ذلك أن الشرب أثناء الوجبة يخفف من إفرازات هضم الطعام مما يحدث خللا في عملية الهضم.
  8. تناولي على الأقل مرتين أسبوعيا وجبة من السمك.
  9. اختيار الكربوهيدرات غير المكررة.. الخبز الكامل الأسمر والبطاطا والمكرونة والارز الكامل لاحتوائها على ألياف وفيتامينات ومعادن أكثر من الأنواع المكررة، كما أنها تطلق السكر في الدورة الدموية ببطء وتحافظ على استقرار مستوى السكر في الدم.
  10. تناولي الكثير من الخضار والفاكهة الطازجة، خمس حصص من الفاكهة أو الخضار الطازجة على الأقل يوميا (الحصة الواحدة تعني قطعة واحدة من الفاكهة كموزة أو تفاحة أو غيرهما) كما يفضل تناول الخضار الطازجة النيئة أو المسلوقة.
  11. تجنبي الحلويات وتعويضها بثمرة فاكهة وإن كان لا بد منها حتى لا تشعري بالحرمان. فقطعة صغيرة جدا بعد الأكل تكفي مرة واحدة في الأسبوع.
  12. زني نفسك مرة واحدة في الأسبوع أول ما قبل الفطار ويفضل أخذ القياسات بالسنتيمتر فهي أصدق من الوزن وراقبي التغيرات من ملابسك.

اختيار الطعام المناسب
اختيار الطعام المناسب

أقرأ أيضا : فوائد شاي الورد للصحة والجمال

اسألي نفسك هل أنت جائعة فعلا؟

وهل أنت تأكلين لأنك جائعة وتحتاجين الى طاقة لضمان عمل جسمك بكفاءة أم هو جوع كاذب انفعالي ؟

إليك العلامات لأنواع الجوع الذي يمكن أن تشعري به في الأوقات المختلفة خلال اليوم:

الجوع الفيزيولوجي

هوشعور طبيعي “كالنوم” ضروري لاستمرار الحياة .

  1. يبدأ بقرقعة في المعدة
  2. تتلقين إشارات تدريجية ليخبرك أنه قد حان وقت الطعام.
  3. تأكلين الذي قدم لك لتسدي حالة الجوع وحاجتك الطبيعية إلى الغذاء والطاقة حتى لو كان ما قدم لك لا يناسب ذوقك وخياراتك .
  4. يظهر بعد 4 أو 5 ساعات من آخر وجبة .
  5. تتوقفين حال امتلاء المعدة حتى لو لم تكملي ما في الطبق .
  6. لا تشعري بالذنب

تشكيلة مصادر الغذاء من فيتامين E منتجات صحية
تشكيلة مصادر الغذاء من فيتامين E منتجات صحية

الجوع الانفعالي يساهم في استهلاك الأغذية التي تعيق خسارة الوزن

هو جوع كاذب يحدث حتى حينما يكون جسمك في حالة الشبع والاكتفاء. ولقد أظهرت الدراسات أن الأكل الانفعالي يمد الجسم ب600 سعرة حرارية إضافية يوميا .

  1. يظهر الجوع فجأة.
  2. تشتهين نوعا معينا كالشيكولاته أو قطعة جاتوه أو كوب من الفوشار . أو نوع
    معين من الحلوى الحلويات الشرقية أو تشيز كايك . أو قطعة بيتزا أو طبق مكرونة
    بالباشاميل ولا شيء غير ما تشتهيه سوف يرضيك
  3. رغبة ملحة من الفم يسيل له اللعاب
  4. لا تتوقفي عن الأكل حتى عند الشعور بالشبع .لأنها رغبة ملحة لإراحة النفس.
  5. تشعرين بكثير من الندم وبالذنب.

نجوع من أدمغتنا وليس من معدتنا

الحقيقة أننا نجوع من أدمغتنا وليس من معدتنا ودليل ذلك أن الأشخاص الذين أزيلت لهم المعدة لا يزالون يشعرون بالجوع، فالدماغ هو الذي يتحكم في حاسة الجوع والعطش والشبع، ويتحكم في نوع الأغذية التي نحب أن نأكلها ونشتهيها، لأن رؤية الأغذية ترسم صورة في دماغنا تتفاعل مع مخزون المعلومات، وتبحث تطابقها من عدمها، فيصدر قرار أكلها أورفضها.

نصائح للجمال والبشرة